القائمة الرئيسية

الصفحات

التحليل المالي للـمخزون

نستعرض فى هذة التدوينة التحليل المالي لبند المخزون ضمن نسب النشاط , و نناقش فيها كيفية احتساب معدل دوران المخزون و فترة التخزين , و يمكن مراجعة باقى نسب النشاط من التحليل المالي من خلال الضغط على كلمة (الرابط )
التحليل المالي للـمخزون

 1-  معدل دوران المخزون Inventory Turn over

تبين هذة النسبة فعالية المنشأة و قدرتها على بيع بضائعها , و يمكن للمحلل من خلالها الحكم على الإدارات المسؤولة عن عمليات البيع و فعالية سياساتها , و يمكن قياس هذة النسبة من خلال الصيغة التالية :
معدل دورات المخزون = تكلفة المبيعات / متوسط المخزون 
 و يمكن الاستعاضة عن كلفة المبيعات فى حالى عدم توفرها بالمبيعات , ومع العلم أن النتائج المستخرجة عند أستخدام كلفة المبيعات يكون أفضل و أكثر تناسقاً من أستخدامم المبيعات حيث المبيعات تعبر عن السعر السوقى بينما تكلفة المبيعات تعبر عن الكلفة .
و يكون متوسط المخزون = (بضاعة أول المدة + بضاعة آخر المدة )/ 2 

و فى المنشآت الصناعية يكون المخزون عبارة عن البضاعة الجاهزة .
و تحتسب هذة النسبة بعدد المرات , حيث أزدياد عدد المرات يعني نجاح المنشأة فى تصريف المخزون سينعكس بمعدلات عالية مما يعني أن زيادة عدد مرات الاستثمار و الصفقات فى المخزون سينعكس على فرص تحقيق الأرباح , و إنخفاض عدد مرات دورات المخزون يعني انخفاض فرص الاستثمار فى المخزون , و بقائه لفترات طويلة لدي المنشأة , و هو ما يودي إلي انخفاض فرص تحقيق الارباح و انخفاض مستوب المبيعات من جهة , و الاضافة إلي ما قد تتحمله المنشأة من تكاليف التخزين نتيجة الاحتفاظ لفترات أطول فى المخزون من جهة آخري هذا بالاضافة إلي أزدياد احتمالات تلف المخزون و بالتالي الخسارة الفادحة للمنشأة .

و يجب التوضيح هنا إلي إيجابية و سلبية أرتفاع و انخفاض معدلات المخزون يعتمد بشكل أساسي على طبيعة السلع التي تتعامل فيها المنشآت , حيث يجب أن تحقق المنشآت التي تتعامل بسلع التلف أو التي تحتاج المنشأة للتخلص منها بشكل سريع كالخضراوات و اللحوم و الألبان يجب أن تحقق معدلات دورات عالية جداً حتي لا تتأثر جودة هذة السلع نتيجة لطول فترة تخزينها , أو قد تتعرض هذة السلع للتلف فى أحيان معينة بينما لا يكون ذلك فى المنشآت التي تتعامل بسلع من طبيعة أخري و التي يمكن الاحتفاظ بها لفترة طويلة دون تأثرها و انخفاض جودتها كالسلع الكهربائية و الاثاث أو السلع الثمينة بشكل عام و التي يحتاج تصريفها لوقت أطول . كما يجب الإشارة إلي تأثر معدل دوران المخزون بوضع السوق عامة و المنافسة و الذي يحتم على المنشأة فى بعض الأحيان الاحتفاظ بكميات كبية من المخزون .

 2-  فترة التخزين Days of Inventoty Holding _ DIH

و تعرف كذلك بعدد أيام بقاء المخزون لدي المنشأة , و يمكن استخراجها بعد أستخراج معدل دوران المخزون , بحيث تصبح النتيجة أكثر وضوحاُ حيث التعبير عن فترة بقاء المخزون لدي المنشأة بالأيام و يمكن قياسها من خلال الصيغة التالية :
فترة التخزين = 360/ معدل الدوران المخزون 
حيث 360 يعبر عن عدد أيام السنة و بطبيعة الحال تكون النتيجة أفضل عندما نحصل على أيام قليلة و هو ما يشير الى أن فترة أقتناء المنشأة للمخزون متدنية و هو ما يعني أيضا سرعة بيع المخزون و انعكاس ذلك على الربح , ومن ثم الانتقال إلي شراء مخزون جديد و ممارسة نفس العملية و هكذا
و يجب الإشارة هنا إلي ضروة مقارنة معدلات دورات المخزون و فترة بقائه فى المحازن بمعدلات الدورات المسجلة فى الأعوام الماضية لنفس المنشأة , كما يمكن الاستعانة بالنتائج المسجلة فى المنشآت المشابهة للحصول علي تقييم أفضل لاداء المنشأة فى هذا المجال .

تعليقات