القائمة الرئيسية

الصفحات

التكلفة الغارقة و تكلفة الفرصة البديلة

الفرق بين التكلفة الغارقة و تكلفة الفرصة البديلة ؟
خلال التدوينة التالية يتم تعريف كل من مفهوم 
التكلفة الغارقة و تكلفة الفرصة البديلة
التكلفة الغارقة و تكلفة الفرصة البديلة
 فى البداية يجب توضيح ان هناك أكثر من تبويب لمفاهيم التكاليف , يمكنك مراجعتها من أحد الكتب المحاسبية و لكن الآن نتعرض لنوعين من مفاهيم التكلفة لأغرأض الرقابة و أتخاذ القرارات .

أولاً :  التكاليف الغارقة sunk costs

تتمثل فى تللك التضحيات التى حدثت فى الماضى , و بذلك تعتبر تكاليف غير مناسبة لاتخاذ القرارات لأنه ليس بالضرورة أن تتأصر باتخاذ القرارات التى تتعلق بالمستقبل .

و ترتبط التكاليف الغارقة عادة بالاستثمار فى الأصول الثابتة (ملموسة أو غير ملموسة ) أو بالارتباط بعقود لتأدية خدمات للمنشآة لفترة محددة مقبلة و لكن لا يمكن أستردادها أو أستعاضتها و بذلك يمكن القول بأن التكاليف الغارقة تتصف بأنها :
-لا تختلف من بديل إلى بديل آخر عند اتخاذ قرار معين .
- تكاليف لا يمكن استردادها فى موقف إدارى معين .

و على ذلك فإنه يمكن تجاهل التكاليف الغارقة عند اتخاذ القرار , من أمثلتها تكلفة استخدام الأصول الثابتة التى تم أنشاؤها أو أمتلاكها فعلا , لو لكن ليس معنى ذلك أن التكاليف الغارقة دائما تتمثل فى تكاليف ثابتة , بل قد تكون التكاليف المتغيرة غارقة أيضاً . ففي حالة إنتاج وحدات من سلعة معينة و أصبح من غير الممكن تصريفها بالطرق و بالسعر العادي الذي تبيع به المنشأة منتجاتها فى الظروف العادية , ففى هذة الحالة قد تفكر الإدارة فى التخلص منها بأي سعر و لو يغطي على تكاليف بيعها أو التخلص منها و بذلك تصبح التكاليف المتغيرة التى دخلت فى صنع هذة الوحدات تكاليف غارقة , إذا استطاعت المنشآة التخلص من هذا المخزون السلعى بسعر يفوق تكاليف تسويقة و التحلص منه فإن هذة الزيادة تعتبر تخفيضاً للتكاليف الغارقة , أي أن أي جزء يمكن استرداده من التكاليف الغارقة يعتبر تخفيضاً لهذة التكاليف .


ثانيا ً :  تكلفة الفرصة البديلة Opportunity costs

تكلفة الفرصة لاستخدام مورد ما , هي الإيرادات الضائعة بسبب هذا الاستخدام بدلاً من أستخدام نفس المورد فى أفضل الاستخدامات الأخري , أو هى الموارد الضائعة بسبب اختيار بدل ما بدلا من أفضل البدائل الأخرى التى لم يقع عليها الاختيار
 فمثلا , إذا كان هناك كمية ماد خام تكلفتها التاريخية 1000 جنيه , و يلزم لتحويلها الى منتج 2000 جنيه , و يباع المنتج بمبلغ 3500 ج , فإن الربح فى هذا الاختيار 500 جنيه و لكن إذا كان من الممكن بيع تلك المادة الخام على حالتها الى الغير بمبلغ 1700 ج فإنه يكون من الأفضل أختيار البديل الثانى , حيث أن الربح فى هذة يكون 700 جنيه .
و فى هذا المثال فإن : التكلفة التاريخة للمواد و هى 1000 ج و هذة تكلفة غارقة لا تؤثر على القرار , سواء كانت المواد مشتراة بـ 1000 ج أو بدون مقابل لا تهم بالنسبة لاتخاذ القرار المهم هو ما سوف يحدث فى المستقبل من التدفقات النقدية الداخلة أو الخارجة التى لم تحدث بعد .

تكلفة الفرصة بالنسبة للبديل الأول هى 1700 جنيه و هى الايرادات الخاصة بالبديل الثانى : و يكون البديل الأول على النحو التالى :
الإيرادات (أو التدفق الداخل )                    3500
يطرح – تكلفة نقدية أو تدفق نقدي خارجى    2000
يطرح – تكلفى الفرصة البديلة                   1700
اذن الناتج خسارة قدرها                          (200)

و هذة يطلق عليها أصطلاح خسارة الفرصة OPPORTUNITY LOSS و هى ناتج طرح تكلفة الفرصة من صافى التدفق النقدي للبديل المعين آي (1500-1700 )
· تكلفة الفرصة للبديل الثانى هى : 1500 (صافى التدفق النقدي ) و يكون تقييم البديل الثانى كا يلى :
الايرادات (صافى التدفق الداخل)          1700
(-) تكلفة الفرصة                            (1500)
صافى تميز البديل                             200
و حيث أنه بالموجب فيجب أختيار هذا البديل ....
و الى هنا تكون  انتهت التدوينة و موعدنا مع تدوينة تكاليف آخري أن شاء الله من كتاب الدكتور عبد المنعم فليح

تعليقات